ARTICLES مقالات

أهم النصائح للتسويق لفيلمك المستقل

*جورج اسحق

إذاً فلقد قررت أن تقوم بتصوير فيلم. تهانينا! لا شك لدينا بأنك انتظرت وقتاً طويلاً وعملت بجد لهذه اللحظة. بالتأكيد أنت مستعد لعمل كل ما يلزم لضمان نجاح فيلمك. واحد من الأشياء المهمة، والتي يجب أن تفكر بها بالبداية، هي التخطيط للتسويق لفيلمك.

لا يهم كم هو جيد الفيلم، إذا لم يسمع أحد به، لن يشاهده أحد. ولكن هناك الكثير مما تستطيع أن تقوم به لجذب الانتباه والترويج لفيلمك، بشرط توفر الإمكانيات والنهج الصحيح.

عمل بحث عن أفلام مماثلة تم إنتاجها

يمكنك تكوين فكرة عن رد فعل الجمهور ومراجعة العمل وتعديله وفقاً لذلك. كما يمكن للبحث أن يسلط الضوء على مجموعة أخرى من المشاهدين المهتمين بمثل هذه الأعمال.

تواجد على الإنترنت

في الوقت الحالي إذا لم يكن لك وجود على الانترنت يصبح من الصعب جداً لأحد أن يتابع أخبارك ويتواصل معك. انشيْ صفحة الكترونية تحتوي على كل ما يتعلق بالفيلم مع ضرورة توفير مواد ترويجية وإعلامية ليتم استخدامها من قبل الصحافة والمهتمين.

تحديد الوسائل الخاصة بالتواصل مع المشاهدين المستهدفين

هل تحاول ان توجه فيلمك لمجتمع محدد؟ او لفئة معينة؟ لا تقع بخطاء محاولة تسويق فيلمك للجميع! 

جميع الوسائل الإعلانية تساعد في الترويج للفيلم، ولكن تحديد الوسيلة الأفضل يسرع من العملية الترويجية ويقلل التكاليف. فمثلاً، إذا كان الفيلم موجه لمشاهدين في مرحلة الشباب، عندها ننصح بالتركيز على وسائل التواصل الاجتماعي الإلكترونية مثل “فيسبوك” و “تويتر” و “إنستجرام”؛ أما إذا كانت الفئة العمرية أكبر، يمكنكم عندها أن تفكروا بوسائل التسويق المطبوعة التقليدية مع عدم التقليل أبدا من أهمية الإعلان على وسائل التواصل الاجتماعي لما له من مزايا وتأثير مباشر أهمها؛ تحديد الفئة المستهدفة من الإعلان، عرض إعلان ترويجي مصور، التعرف على الآراء بشكل مباشر ودقيق والعديد من المزايا التي لم تكن متوفرة في السابق في وسائل الإعلان التقليدية المطبوعة كالجرائد والمجلات.

أخذ صور فوتوغرافية جميلة 

الصور الفوتوغرافية مهمة جداً. لا يستطيع أحد أن يروج أو يسوق او يعلن عن فيلمه بدون وجود صور جميلة. يجب المحافظة على الحد الأدنى لدرجة وضوح الصور ليتم استخدامها في جميع الوسائل الترويجية عند الحاجة. الصور الرائعة والعظيمة تجلب لك تغطية أكبر، لذا فإنها تستحق الاستثمار بها.

ما وراء الكواليس

لا تنسى أن تصور مراحل العمل الفني وعمل فيلم قصير لاستخدامه بالترويج للعمل. كما يمكنك تصوير مقابلات مع الممثلين. ومن الطرق الترويجية الناجحة تقديم بعض اللقطات التي تم حذفها او الاستغناء عنها للتقليل من مدة الفيلم أثناء عملية المونتاج وعرضها على بعض منصات العرض المتخصصة كنوع من الترويج او الاحتفال بتاريخ معين مع الاخذ بعين الاعتبار ألا تتجاوز مدة المقطع الواحد 4 دقائق.

ملخص مميز للفيلم

يجب أن يكون الملخص واضح وجذاب وبسيط ومحرر بطريقة تجذب انتباه المشاهدين وتحثهم على مشاهدة الفيلم. مع الأخذ بعين الاعتبار البعد عن استخدام المصطلحات التقنية والتعمق في شرح الأساليب الفنية المستخدمة في عمل الفيلم.

خطاب صحفي

لا تقلل من أهمية تجهيز خطاب صحفي لتوزيعه على وسائل الإعلام المختلفة والذي يجب أن يحتوي على معلومات محددة كموعد الإصدار والمنصات التي سيكون الفيلم متاح عليها للعرض. بحث سريع على الإنترنت كافي لتوفير عينات عن مثل هذا الخطاب ولكن تذكر كلما كان أقصر ومباشر كان أفضل فهذا الخطاب سيصل إلى أشخاص يتلقون كميات كبيرة من الخطابات الصحفية. فكلما كنت واضح وموجز، زادت فرص خطابك بأن لا يذهب إلى سلة المهملات. حاول أن ترى الفيلم كما هو عليه، وليس كما خططت له ليكون ثم قيم مواطن القوة والضعف. عندها، يمكنك أن تطور وتجهز خطابك التسويقي بالتركيز على أفضل ما يمكن لهذا الفيلم أن يقدمه للجمهور.

عمل فيلم ترويجي

أثناء حملتك التسويقية يجب أن تعرض أفلام ترويجية للعمل باستمرار، فتذكر بأنك يجب أن تجهزهم قبل البدء بالحملة. نقترح أن يتضمن كل منهم جانب من الفيلم مثل القصة او اللقطات التشويقية او الدرامية وواحد يشمل جميع العناصر. إذا كان هناك عمل موسيقي خاص بالفيلم نقترح أن يتم التركيز عليه وإذا كانت أغنية خاصة بالفيلم فيمكن عندها عمل فيديو مصور لها مع لقطات من الفيلم.

تسهيل الوصول للفيلم

حمل فيلمك على أحد المواقع المتخصصة مثل YouTube or Vimeo وخصص كلمة مرور سرية للرابط لتتمكن من إتاحة الفرصة للأشخاص المعنيين من الاطلاع على عملك كالمهرجانات ومراكز عرض الأفلام.

قائمة عناوين

أولا يجب أن تقوم بعمل بحث عن المهرجانات المحلية الممكن أن تعرض فيلمك وأخذ عناوينهم من الإنترنت لتتواصل معهم، وفي حال تم الاتفاق لعرض فيلمك قدم لهم الأفلام الترويجية التي جهزتها لتستفيد قدر الإمكان من عدد المتابعين لصفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعية، وبعد العرض يمكنك أيضا أن تطلب من القائمين على إدارة صفحة المهرجان الترويج لفيلمك، فقوة المهرجان تنبع من قوة ونجاح الأفلام التي عرضت فيه، ثانياً استمر ببحثك على الانترنت ولكن هذه المرة لجلب عناوين المواقع والمجلات الإلكترونية المهتمة بالأفلام، فبالرغم من أن بعض هذه المواقع محلية الا انها تبقى صحافة ولديها متابعيها، ثالثاً قدم فيلمك للمشاركة في المهرجانات والمسابقات الإقليمية والعالمية ونشر كل المقالات التي تتحدث عن فيلمك على موقع الفيلم الإلكتروني وصفحات التواصل الاجتماعي الخاصة بالفيلم.

آخرا وليس أخيراً، أحط نفسك بأشخاص أكفاء

جد لنفسك شركاء جيدين مثل كاتب، مصمم جرافيك، مصور… القادرين على استيعاب جوهر العمل وتقديم كل ما يلزم لتوصيله للمشاهدين بأفضل شكل ممكن. إذا كانت ميزانيتك لا تمكنك من التعاقد مع مصادر خارجية، فعلى الأقل حاول أن تحتفظ ببعض النقود للاستعانة بمستشار متخصص لتوجيهك. مع العلم بأن أبواب الهيئة الملكية الأردنية للأفلام مفتوحة دائما لتقديم الاستشارات والدعم الفني والتقني.


جورج اسحق – أخصائي تسويق رقمي ومواقع التواصل الإجتماعي في الهيئة الملكية الأردنية للأفلام

زر الذهاب إلى الأعلى